أخبار المجتمع

أكبر بنك في ألمانيا مهدد بالعقوبات إذا لم يلتزم بمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب

دعت هيئة الإشراف المالي في ألمانيا “بافن” مصرف “دويتشه بنك” الألماني إلى القيام بالمزيد لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وهددت الهيئة التنظيمية أكبر بنك في ألمانيا بعقوبات إذا لم يقم بتنفيذ أوامر سابقة أصدرتها “بافن” خلال عامي 2018 و2019، وفقا لقرار أصدرته “بافن” في سبتمبر الماضي وظهر في تقارير إعلامية مساء الجمعة.

وفي سبتمبر 2018، أمرت “بافن” مصرف “دويتشه بنك باتخاذ إجراءات أمنية داخلية مناسبة والامتثال لمتطلبات الحيطة الواجبة” فيما يتعلق بمنع غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وفي بيان أصدره مساء الجمعة، قال “دويتشه بنك” إن المرسوم الجديد من هيئة الإشراف المالي، بخصوص حل مسائل تم تحديدها في الماضي في إطار المواعيد النهائية المتفق عليها بالفعل، مشيرا إلى أنه لم يتم تحديد أي مشكلات إضافية بحسب الألمانية.

وقال متحدث باسم “دويتشه بنك” في فرانكفورت “لقد اتفقنا مع بافن على الإجراءات اللازمة وقمنا بالفعل بتنفيذ مجموعة كبيرة منها. سنستمر في توفير الموارد اللازمة وضمان الترتيب الملائم للأولويات في الإدارة المصرفية من أجل مواصلة تحسين بيئة التحكم والوفاء بتوقعات الهيئة التنظيمية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى