الأخبار الفنية

المونتير المصري إلى العالمية أحمد حافظ يشارك في مسلسل Moon Knight من مارفل

 

عبدالعزيز عطيه العنزي_القاهرة

يسير المونتير المصري أحمد حافظ بخطوات ثابتة من المحلية إلى العالمية، بالمشاركة في مونتاج المسلسل المنتظر بقوة من مارفل Moon Knight من إخراج محمد دياب، والذي يتعاون مع حافظ للمرة الثالثة بعد فيلمي اشتباك وأميرة، ويتولى حافظ في المسلسل مونتاج الحلقتين الثالثة والرابعة، واحدة من إخراج دياب والأخرى من إخراج الثنائي جاستن بنسون وآرون مورهيد.
مسلسل Moon Knight ينتمي إلى المرحلة الرابعة من عالم مارفل السينمائي، التي تضم أفلام مثل Eternals وShang-Chi and the Legend of the Ten Rings ومسلسل Ms. Marvel، وفي المسلسل يلعب أوسكار إيزاك دور البطل الخارق مارك سبكتور، وهو جندي سابق في المارينز، يتحول إلى مرتزق ويستخدم شخصياته المتعددة لمحاربة الجريمة، ويشارك في بطولة المسلسل أيضاً إيثان هوك، ومن المقرر عرضه ابتداءً من 30 مارس عبر منصة ديزني+ التي أعلنت عن ميعاد عرضه مع إطلاق الإعلان الرسمي أمس. وقد شارك حافظ الإعلان الرسمي على صفحاته بمواقع التواصل الاجتماعي معلقاً “أشعر بالسعادة والفخر الشديد لمشاركتي بهذا المشروع الضخم. شكراً لكل من دعموني خاصة محمد دياب.”
وتأتي خطوة العمل في مسلسل عالي ضخم بميزانية كبيرة، تتويجاً لمسيرة ثابتة متطورة بدأها حافظ باحتراف المونتاج في سن صغيرة، حتى شارك في أعمال تصدرت شباك التذاكر وأخرى شاركت في مهرجانات دولية وفازت بجوائز عديدة.
وعبر أكثر من 20 سنة حافلة بالأعمال المحلية والدولية المتنوعة في صناعة السينما، قدم المونتير المصري أحمد حافظ النسخة النهائية لأكثر من 20 فيلم ومسلسل تنتمي إلى أنواع مختلفة ومن صناعة مخرجين من خلفيات متنوعة، كما قدم حافظ عدداً كبيراً من الإعلانات التليفزيونية والفيديو كليب كمونتير؛ حيث كانت الإعلانات هي انطلاقة رحلته في مجال المونتاج. ونال أكثر من 15 جائزة محلية ودولية عن أفلامه، ومنذ شهور قليلة، قدم محاضرة في أساليب المونتاج في الجمعية المجرية للسينما والمونتاج في بودابست، وهي المرة الأولى التي تستضيف فيها المؤسسة مونتيراً من العالم العربي أيضاً.
نال حافظ إشادات دولية عن مونتاج فيلم اشتباك (2016) من إخراج محمد دياب، الذي افتتح مسابقة نظرة ما بالدورة الـ69 من مهرجان كان السينمائي؛ ووصفته الناقدة الأميركية ديبورا يانغ في مجلة هوليوود ريبورتر بأنه “مونتاج سريع وسلس كطلقات نارية”. ونال حافظ عن الفيلم 3 جوائز من مهرجان أيام قرطاج السينمائية، جمعية الفيلم والمهرجان القومي للسينما المصرية، كما قدم الفيلم الأردني التركي مسافر: حلب – إسطنبول (2017) بطولة النجمة صبا مبارك وتأليف وإخراج التركية أنداش هازندار أوغلو، ونال عنه جائزة أفضل مونتاج من مهرجان البوسفور السينمائي الدولي في إسطنبول.
وفي السنوات الأخيرة توسع نشاط حافظ ليصل إلى أعمال عربية ودولية، أحدثها فيلم أميرة للمخرج محمد دياب وبطولة النجمين صبا مبارك وعلي سليمان مع الممثلة الشابة تارا عبود، وانطلق في عرضه العالمي الأول في مهرجان فينيسيا السينمائي في مسابقة آفاق، وحصل على ثلاثة جوائز موازية حيث أشادت لجنة التحكيم بالمونتاج ووصفته بـ”الفعال بوتيرة سريعة”، كما شهد عرضه الأول في العالم العربي ضمن مهرجان الجونة السينمائي، ثم حصل على تنويه خاص في أيام قرطاج السينمائية.
وفي موسم عيد الأضحى عرض له فيلم العارف من بطولة أحمد عز وأحمد فهمي وإخراج أحمد علاء الديب، وتصدر إيرادات شباك التذاكر وتجاوز الـ55 مليون جنيه، ونجح مع المخرج في نقل الأحداث التي تنتقل بين 6 بلدان وتنتقل زمنياً لعشر سنوات، بنعومة وسلاسة من خلال المونتاج، ليكررا النجاح الذي حققاه في رمضان الماضي بمسلسل هجمة مرتدة، وفي الوقت نفسه انطلق العرض المسرحي كوكو شانيل على منصة شاهد والتي عادت بها ملكة الاستعراض شريهان من جديد للمسرح ولاقت نجاحاً كبيراً، أحدث أعماله هو الفيلم الرومانسي قمر 14 للمخرج هادي الباجوري الذي انطلق مؤخراً بدور العرض التجارية في مصر بعد عرضه العالمي الأول في مهرجان الجونة السينمائي.
وفي 2020 عُرض له مسلسل ما وراء الطبيعة للمخرج عمرو سلامة، والمأخوذ عن سلسلة القصص الناجحة للكاتب الراحل أحمد خالد توفيق، وهو أول الإنتاجات الأصلية لشبكة نتفليكس في مصر. وكان أول تعاون له مع سلامة من خلال فيلم شيخ جاكسون الذي جاء عرضه العالمي الأول في مهرجان تورونتو السينمائي الدولي 2017.
أنجح أفلام حافظ في شباك الإيرادات السينمائي جاءت مع فريق عمل يتكون من المخرج مروان حامد والمؤلف أحمد مراد، بدأت مع الفيل الأزرق (2016)، والذي وجد حافظ فيه مساحات واسعة للتجربة، ونال الفيلم جائزة لجنة التحكيم الخاصة في مهرجان بروكسل الدولي للسينما الخيالية. وعاد ليكرر تعاونه معهما في فيلم الأصليين لينال عنه 4 جوائز، ثم تراب الماس (2018)، ويعتبره حافظ أقرب الأفلام لقلبه لاعتماد أحداثه على أسلوب الحكي القصصي، ونال عنه جائزة أفضل مونتاج من جوائز السينما العربية. أحدث أفلامهم هو الفيل الأزرق 2 (2019)، وهو الفيلم صاحب أعلى إيرادات في تاريخ السينما المصرية بإيرادات تجاوزت 102 مليون جنيه مصري، ويعملا حالياً على مونتاج الفيلم المنتظر كيرة والجن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى