الأخبار المحلية

وكالة “فيتش ” الدولية ترفع التصنيف الائتماني لـ “السعودية للكهرباء ” إلى +A

رفعت وكالة فيتش الدولية التصنيف الائتماني للشركة السعودية للكهرباء من درجة A إلى A+ مع نظرة مستقبلية مستقرة، وهو مساوٍ لدرجة التصنيف الائتماني السيادي للمملكة.
وأوضح الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للكهرباء المهندس خالد القنون، أن التصنيف يعد شهادة على الجهود والاستثمارات التي تقوم بها الشركة لتعزيز موثوقية وكفاءة الشبكة الكهربائية. وهو ما يعكس السجل المالي القوي للشركة وتبنيها لأفضل ممارسات الحوكمة، واتساقها مع توجيهات وزارة الطاقة وإستراتيجية استدامة الطاقة الكهربائية للمملكة ، مؤكداً التزام الشركة بالحفاظ على التميز في الخدمة وتحقيق الدور المحوري في توفير الطاقة الكهربائية لمستقبل المملكة العربية السعودية”.
من جانبها بينت وكالة “فيتش” أن التصنيف الجديد جاء انعكاساً لعدة عوامل رئيسية، منها اتخاذ القرارات السليمة، والدعم الحكومي القوي، والانسجام مع السياسة الوطنية، إضافة إلى ملكية الحكومة بنسبة 81%، وجهود “السعودية للكهرباء” في تحقيق استدامة الطاقة وإزالة الكربون في المملكة العربية السعودية.
ويبرز التصنيف الجديد لـ”السعودية للكهرباء” سجلها المالي المستقر والذي تم دعمة من خلال تحويل 168 مليار ريال سعودي من التزامات الشركة إلى أداة حقوق ملكية مشابهة للأسهم، وتحسن القدرة على تحمل الرفع المالي، ووضوح التدفقات النقدية في نموذج عملها الحالي، ودورها الحيوي في خطط الطاقة في المملكة .
وكثفت الشركة خلال الربع الأول من عام 2024، خطط النمو ببرنامج إنفاق رأسمالي طموح بقيمة 10.5 مليارات ريال سعودي في مشاريع التوليد والنقل والتوزيع، مؤكدة التزامها بتسريع الاستثمارات في البنية التحتية للشبكة، بهدف تلبية الزيادة المتوقعة في الطلب على الكهرباء.
وسجلت الشركة في الربع الأول من عام 2024 إيرادات بلغت 15.9 مليار ريال سعودي، وزيادة بنسبة 9.1٪ في الأرباح قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك إلى 6.8 مليارات ريال سعودي، وزيادة بنسبة 87٪ في صافي الربح إلى 897 مليون ريال سعودي وذلك بالمقارنة بالربع المماثل من العام السابق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى