الأخبار المحلية

وزير الشؤون الإسلامية يدشّن نماذج وتصاميم لمساجد وجوامع تحاكي هويّة مناطق المملكة

 

سعد الراقي – الرياض

دشن معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبد اللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، اليوم الاثنين الخامس من شهر ذي القعدة 1445هـ، النماذج التصميمية لبيوت الله بعدة طوابع معمارية مختلفة والتي أعدتها وكالة الوزارة للمشروعات والصيانة والتي تحاكي هويّة مناطق المملكة.

 

وقد جاء تدشين معاليه خلال المعرض الذي نظمته وكالة المشروعات والصيانة في بهو مبنى الوزارة، حيث تضمن عرض لهذه النماذج التصميمية التي تعبّر عن الهوية العمرانية للمملكة لمساعدة وتسهيل الأمر على فاعلي الخير المتبرعين ببناء وعمارة المساجد، وذلك وفق كود البناء السعودي والأدلة الفنية للمساجد بالمملكة وبمفردات معمارية تحقق المرونة والبساطة في التصميم.

 

وقد احتوت التصاميم على ٦ نماذج مختلفة هي الطابع النجدي السلماني، والطابع الجنوبي1، والطابع الجنوبي2، والطابع الحجازي1، والطابع الحجازي2، وطابع المنطقة الشرقية.

 

وقد روعي خلال تنفيذ هذه التصاميم أن يتم تصميم كل طابع بعدة سعات لتناسب احتياج التجمعات السكنية المختلفة، حيث تم إعداد التصاميم لعدد (3) سعات من كل طابع، الأول سعة 500 مصل، والثاني سعة 1000 مصل، والثالث سعة 1500 مصل، كما روعي أن يكون تصميم العناصر المعمارية مرناً بحيث يتيح إمكانية تعديل المساحة بالزيادة والنقصان.

 

بعد ذلك التقى معالي الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، بالمهندسين المشرفين على المشاريع بوكالة الوزارة للمشروعات والصيانة وبفروع الوزارة بمختلف مناطق المملكة حيث أكد معاليه في كلمة له على الدعم الكبير واللامحدود الذي تتلقاه الوزارة من قبل القيادة الرشيدة لخدمة بيوت الله وعمارتها وصيانتها، وكذلك دعمها لجميع برامج الوزارة المتنوعة.

 

وأبان “آل الشيخ” أن الوزارة وبناءً على توجيهات القيادة الحكيمة جعلت خدمة المساجد أولوية لها وخصصت في سبيل ذلك المبالغ الطائلة لعمارتها وصيانتها وترميمها وفرشها وقامت بتعيين الأئمة والخطباء والمؤذنين والمراقبين وتأهيلهم علمياً وعملياً ليقوموا بواجبهم المناط بهم على أكمل وجه وذلك تحقيقاً لتطلعات القيادة الرشيدة ممثلة بمولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو سيدي ولي عهده الأمين رئيس مجلس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ــ يحفظهم الله ــ.

 

وأشار معالي الوزير ــ خلال كلمته ــ بالدور المهم الذي يقوم به المهندسين المشرفين على المشاريع التي تنفذها الوزارة مبيناً عظم المسؤولية عليهم وأنهم أهلاً لها لما يتميزون به من إخلاص وأمانة.

 

تجدر الإشارة إلى أن وكالة الوزارة للمشروعات والصيانة تنظم ورشة عمل لكافة المهندسين في الوكالة وفروع الوزارة بمختلف مناطق المملكة، تستمر لمدة يومين لمناقشة عدد من الأوراق مع عرض التوصيات الختامية للورشة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى