الأخبار المحلية

وزارة الحج والعمرة تنظم “منتدى العمرة والزيارة” في نسخته الأولى بالمدينة المنورة شوّال المقبل

 

المدينه المنورة- ساميه محمد صالح

استكمالًا لنجاحاتها في إقامة عدد من الملتقيات التي تهدف إلى الارتقاء بخدمة ضيوف الرحمن؛ وبرعاية وتشريف من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن سلطان بن عبدالعزيز آل سعود – أمير منطقة المدينة المنورة -يحفظه الله- تنظم وزارة الحج والعمرة بالشراكة مع برنامج خدمة ضيوف الرحمن “منتدى العمرة والزيارة” في نسخته الأولى، وذلك في الفترة ١٣ – ١٥ شوّال ١٤٤٥هـ الموافق ٢٢ – ٢٤ أبريل ٢٠٢٤م في مركز الملك سلمان الدولي للمؤتمرات بالمدينة المنورة.
وفي ظل وصول أعداد المعتمرين إلى رقم تاريخي بلغ ١٣،٥٥ مليون معتمر خلال العام الماضي ٢٠٢٣م؛ يمثّل المنتدى فرصة للتواصل وتبادل الخبرات، حيث يشتمل على جلسات حوارية وحلقات نقاش وورش عمل بالإضافة إلى معرض مصاحب يستعرض أحدث الخدمات المقدمة والحلول المبتكرة والمستدامة والتي تضمن التطوير والتحسين المستمر. كما يناقش المنتدى التحديات والفرص والاتجاهات الناشئة في القطاع، ويقدم رؤى وتوصيات لتحسين تجربة المعتمرين والزوار وتيسير استضافة قاصدي الحرمين الشريفين.
ويُعد المنتدى منصة أعمال شاملة تجمع المنشآت العاملة في قطاع العمرة والزيارة المحلية والدولية، ويهدف إلى تعزيز الحوار والإبداع لإثراء التجربة والارتقاء برحلة العمرة والزيارة، إضافة إلى تطوير الخدمات والمنتجات المقدمة للمعتمر والزائر، وتحفيز الشراكات وبناء علاقات مستدامة بين المنشآت العاملة في قطاع العمرة والزيارة، فضلا عن توسيع الشبكات المحلية والدولية للعمل في تقديم حلول متكاملة للمعتمر والزائر.
وسيستقبل المنتدى -الذي يقام للمرة الأولى- مشاركة العديد من الجهات والشركات والمؤسسات في المجالات المرتبطة بقطاع العمرة والزيارة مثل: الجهات الحكومية، وشركات ووكالات العمرة، والفنادق والإسكان، والنقل والخدمات اللوجستية، والرعاية الصحية، والتقنية والاتصالات والذكاء الاصطناعي، والبناء والتطوير، ووكلاء السياحة والسفر، والسلع الاستهلاكية، والبنوك وشركات التأمين، والتموين والإعاشة. كما يستهدف المنتدى حضور رواد الأعمال والمبتكرين، ورؤساء شركات مقدمي الخدمات، والخبراء والمهنيين وصناع القرار، والعاملين في منظومة العمرة، والمؤسسات الغير ربحية، وممثلي شركات خدمات العمرة المحلية والدولية، والمؤسسات الإعلامية المحلية والدولية.
وعلى مدار أيامه الثلاثة، سيعمل المنتدى على إبراز الجهود والمشاريع الاستثنائية التي تبذلها المملكة في راحة المعتمرين والزوار، وإثراء وتحسين تجربتهم في زيارة المملكة من مختلف أنحاء العالم، واستعراض أفضل الممارسات الإدارية والتشغيلية، وتبنّي الحلول التطويرية التي ستسهم في استدامة رفع مستويات جودة الخدمات المقدمة في ظلّ تنامي أعداد المعتمرين والزوار؛ من خلال تقديم منتجات مبتكرة واستكشاف الفرص الواعدة في هذا القطاع. فضلاً عن إطلاق العديد من المبادرات والتسهيلات الجديدة، والتي تأتي بتمكين من رؤية السعودية ٢٠٣٠.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى