الأخبار المحلية

-منتصف ذي الحجة و برعاية أمير منطقة الباحة -مهرجان العسل الدولي الرابع عشر بمحافظة بلجرشي

 

الباحة إبراهيم العذلة

تحتضن منطقة الباحة وتحديداً محافظة بلجرشي خلال صيف هذا العام 1443هـ مهرجان العسل الدولي الرابع عشر والفعاليات المصاحبة، التي تٌفتتح بالتزامن مع افتتاح المؤتمر الدولي الرابع للجمعية العربية لتربية النحل ومنتدى النحالين الوطني الثاني ومباني ومشاريع جمعية النحالين التعاونية بالباحة، وذلك برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة، ومتابعة وتوجيهات سعادة وكيل الإمارة الأستاذ عبدالمنعم الشهري، في الفترة من 16-30 ذي الحجة 1443هـ، بمقر الجمعية ببلجرشي، بتنظيم من جمعية النحالين التعاونية وفرع وزراه البيئة والمياه والزراعة بالباحة وتنفيذ مؤسسة وسام البادية.
صرح بذلك الأستاذ الدكتور أحمد الخازم رئيس مجلس إدارة جمعية النحالين التعاونية بالباحة رئيس اللجنة المنظمة، حيث أفاد بأن المهرجان السنوي يحظى بدعم من سمو أمير المنطقة وأصبح أيقونة لمنطقة الباحة وساهم بدرجة كبيرة في تطوير منتج العسل الذي يعتبر ميزه نسبية للمنطقة وأصبح محركاً مهما لتطوير صناعة النحل في المملكة ومنطقة الباحة على وجه الخصوص، حيث يحرص المهتمين من جميع مناطق المملكة على المشاركة في المعرض والمؤتمر المصاحب للمهرجان.
وأضاف الخازم أن المهرجان هذا العام سوف يشهد تميزا نوعيا على مستوى التنظيم والفعاليات خاصة ما تملكه الجمعية ومؤسسة وسام البادية من خبرات متراكمة وما يقدمه فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة من جهود ودعم، ولعل ما يميز المهرجان هذا العام هو أنه سيكون في مقر جمعية النحالين التعاونية بمحافظة بالجرشي، وسيتم افتتاحه بالتزامن مع افتتاح المؤتمر الدولي ومنتدى النحالين الوطني الثاني ومشاريع الجمعية التي تتمثل في المجمع التجاري والسكني، ومركز الزوار والمبيعات، ومعهد جمعية النحالين التعاونية الدولي للتدريب.
ومن مميزات هذا العام توفر سكن للعارضين من خارج المنطقة، حيث وفرت الجمعية سكن في مجمع الجمعية السكني في مقر المهرجان، كما انه يتوفر بالموقع عدد كبير من المواقف مما يتيح الفرصة لأكبر عدد من النحالين للمشاركة في المعرض سواء من داخل المنطقة أو خارجها.
وأضاف الخازم بأن مهرجان العسل لهذا العام سوف يشهد العديد من البرامج النوعية والموضوعات العلمية التي سوف تناقش أحدث ما توصل له العلم في مجال تربية النحل واستخراج العسل وسيركز على التطبيقات والتقنيات الحديثة التي يستفيد منها النحالين مباشرة حيث سيشارك في المؤتمر عدد من الخبراء والمختصين من داخل المملكة وخارجها والتي تأتي محققة لرؤية وطننا 2030، وسيكون هناك مشاركات داخلية من جامعة الملك سعود، ومن وزارة البيئة والمياه والزراعة، ومن منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) وغيرها.
الجدير بالذكر بأن زوار المهرجان سوف يستمتعون بالعديد من الفعاليات الترفيهية المتنوعة والتي تخدم كافة الشرائح على مستوى الأطفال والشباب والعائلات من ألعاب ومسابقات ومسرح للطفل وقد رصدت لها العديد من الجوائز التشجيعية التي سوف تقدم بشكل يومي، كما سيكون هناك برامج سياحية يتم من خلالها تعريف المشاركين من خارج المنطقة بمعالمها السياحية والتراثية والحضارية والثقافية، كل ذلك يقدّم وفق احترازات صحية مشددة والتزام بالتعليمات والضوابط الصادرة للحد من انتشار جائحة كورونا.
كما أضاف الخازم بأنه كالعادة في المهرجان ستٌنظم جائزة الشيخ علي المجدوعي لدعم صناعة العسل ، وكذلك مسابقة الشيخ سالم القاسم بالإضافة الى مسابقة جمعية النحالين التعاونية للتصوير الضوئي وسيكون لها جوائز مالية وميداليات وشهادات.

وفي الختام شكر الخازم صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز ـ أمير منطقة الباحة ـ على رعايته ودعمه السنوي لمهرجان العسل الدولي، ومعالي وزير البيئة والمياه والزراعة على موافقته لعقد المؤتمر والمهرجان والمنتدى وراعبة الوزارة لهذه الفعاليات، والشكر موصول لسعادة وكيل الإمارة الأستاذ عبدالمنعم الشهري على متابعته وتوجيهاته ولفرع وزارة البيئة والمياه والزراعة ولفرع وزارة الموارد البشرية وكل من ساهم في الحصول على الموافقات والترتيبات الأولية، معبرا عن سعادته بتوقيع عقد التنفيذ مع مؤسسة وسام البادية لما يتميزون به من خبرة في تنظيم المهرجانات والفعاليات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى