الأخبار المحلية

مجموعة “روشن” ترعى بينالي الدرعية للفن المعاصر 2024 شريكاً للمؤسسة

أعلنت مجموعة “روشن”، عن استمرار شراكتها لمؤسسة بينالي الدرعية في رعاية النسخة الثانية من بينالي الدرعية -شريكاً للمؤسسة-.
ويعد “بينالي الدرعية للفن المعاصر 2024″، أحد أكبر فعاليات الفن المعاصر بالمملكة، وسيُقام في حي جاكس الذي أصبح منصة للفنون والثقافة، ويتميز بطابعه الصناعي في الدرعية، حيث يُتوقَّع أن يستقطب أكثر من 200,000 زائر خلال فترة تمتد لـ 12 أسبوعاً، بدءاً من 20 فبراير وحتى 24 مايو القادم.
وتمتد شراكة “روشن” مع مؤسسة بينالي الدرعية في إطار حزمة من المبادرات والإسهامات الاجتماعية تحت مظلة برنامجها للمسؤولية الاجتماعية ” يُحييك”، الذي يستفيد من اتساع نطاق مشاريع المجموعة ومكانتها الرائدة في تحسين جودة الحياة بالمملكة من خلال دعم الفنون والثقافة والفعاليات المهمة الأخرى.
ويعود “بينالي الدرعية للفن المعاصر” بنسخته الثانية، تحت شعار “ما بعد الغيث”، ويركز على إحياء الأمل والتجديد ويستحضر تجربة التحول السريع والنمو المثير الذي تشهده المملكة اليوم.
ويستضيف البينالي ١٠٠ فنان محلي وعالمي لعرض أعمالهم، حيث سيُعرض ١٧٧ عملاً فنياً – بما في ذلك ٤٧ قطعة فنية جديدة تم طلبها خصيصاً للمعرض- على مساحة ١٢٩٠٠ متر مربع تمتد إلى ساحات ومرافق حي جاكس.
ويرافق هذا المعرض الضخم برامج عامة مجانية للجميع، تشمل أكثر من ٣٠ ورشة عمل وجلسات حوارية وقراءات شعرية وأنشطة وعروض حية، إضافة إلى ١١ عملاً سينمائياً للفنانين.
وتتضمن مشاركة “روشن” في بينالي الدرعية سلسلة من ورش العمل الفنية والجلسات الحوارية التي يقدمها فنانون وباحثون وأساتذة جامعيون من المملكة ومختلف دول العالم، بهدف تعزيز الحوار الثقافي والتبادل المعرفي. إضافة إلى تنظيم “روشن” بالتعاون مع “مؤسسة بينالي الدرعية” فعالية التشجير التفاعلية تحت عنوان “الصحراء الخصبة” وذلك بإشراف علماء النبات والمختصين الميدانيين، وذلك ضمن مبادرة المجموعة الأوسع للتشجير، “مبادرة روشن الخضراء” لتعزيز الوعي بالاستدامة البيئية ودعم زيادة الغطاء النباتي في جميع أنحاء المملكة.
وقالت الرئيس التنفيذي للتسويق والتواصل لمجموعة “روشن”، غادة الرميان: “بصفتنا أحد المشاريع الكُبرى المملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة، فإننا ملتزمون برعاية وتعزيز الإبداع والابتكار وتحسين جودة الحياة في مختلف مناطق المملكة، وندرك الأثر العميق للفنون على مجتمعنا، لذلك نحن سعداء بتمديد شراكتنا مع مؤسسة بينالي الدرعية في النسخة الثانية من بينالي الدرعية للفن المعاصر، حيث تجسد هذه الرعاية قيمنا المتمثلة في التمكين والفرص من خلال دعم وتعزيز المشهد الفني في المملكة بما يتماشى مع أهداف رؤية المملكة 2030 لبناء مجتمع حيوي واقتصاد مزدهر، ونحن في روشن متحمسون لرؤية أحدث إبداعات هؤلاء الفنانين العالميين، التي سيستمتع بها سكان وزوار مدينة الرياض”.
وتُعد رعاية “روشن” لـ”بينالي الدرعية للفن المعاصر” للعام الثاني على التوالي إضافة قوية إلى مسيرتها الحافلة بالمبادرات الثقافية والفنية، التي تشمل استضافة ورعاية ملتقى طويق للنحت والشراكة المجتمعية في “مسابقة المهارات الثقافية” ورعاية مهرجان البشت الحساوي في الأحساء، ومشاركة المجموعة السنوية ورعايتها لمعرضي الرياض وجدة للكتاب .
وتؤكد هذه الشراكات على التزام “روشن” الراسخ بتحسين جودة الحياة في المملكة من خلال الإسهام في إثراء المشهد الثقافي، واتساع نطاق هذه المساهمات لتشمل أفاقاً مجتمعية أرحب تتجاوز حدود مشاريعها.
// انتهى //

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى