الشعر والأدب

قصيده القيت بحفل تدشين شعار جمعية تحفيظ القران بصوير

 

الشاعر: عواد بن شعيب الحمادي الرويلي

 

سبحان من نزل لنا القرآن

على الرسول وعلم الانسان

قد علم الانسان مالم يعلم

واعطاه عقل ٍ يفقه البرهان

في محكم التنزيل يا منهجنا

ودستورنا بالشرح والتبيان

نور وهدى للعالمين وحجه

ومنهج حياه وشاهد وميزان

اسلافنا تعاهدوه بوقته

حفظ وكتابه بين آن وآن

جُمّع من صدور الرجال النخبه

صدور الصحابه .. صحبه وإيمان

بذل العنايه كان هو ديدنهم

وللوحي كُتّاب ٍ عن النسيان

ويوم انها كثرت مشاربها

حدد و وحّد نستخه عثمان

والله قد انبأنا بآياته

انه بحفظ الواحد المنان

في لوح محفوظ ٍ وتراتيله

يتلونها الشبان والشيبان

وقيض له الله من ملوك الدنيا

من كرسوا له جهدهم بأحسان

يسعون كسب الآخره بأمر الله

جنات عدن وجنة الرضوان

سووا مجمع للطباعه يشمل

رسم وطباعه فائق الاتقان

يبون الأجر من الإله،الواحد

وخدمه لدين المالك الرحمن

والله يعز المملكه ويحفظها

من شر كل منافق وخوان

وملوكها اللي للعلا قادوها

من حنكة معزي الى سلمان

بذل ٍ لبيت الله .. لوجه الله

وبذل ٍ لطيبه درة الاوطان

بذل يشوفونه عباد الله

الا الحسود المبغض التعبان

وجميعة التحفيظ مهما قلنا

عن نهجها يبقى الهدف عنوان

والنشئ ينشا في رحاب الآيه

بين السور مراتع الصبيان

حفظ وتلاوه والمكارم واجد

والعلم يبنى البيت بالعمدان

واللي يتربى بين شرح وسوره

يفرق عن اللي مادرى وش كان

وباكر رجال المرحله والقاده

محصنين بصحبة القرآن

اهل الكرم والمنهج الرباني

ومبطي يقولون الكريم معان

والله يكتب اجر كل مساهم

بالمال والاعمال والإعلان

الله يعوض كل قرش بضعفه

ساهم بطيبة نفس واستحسان

دعوة محب ومشفق ومقصر

يالله تثقل كفة الميزان

عرموش ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى