الأخبار المحلية

*سمو الأمير حسام بن سعود يطلق مبادرة “منطقة الباحة الخضراء” لرفع نسبة الغطاء النباتي بالمنطقة*

 

الباحة إبراهيم العذلة

أطلق صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة، مبادرة منطقة الباحة الخضراء 2024م، بهدف المساهمة في تحقيق مستهدفات مبادرة السعودية الخضراء، وزيادة الغطاء النباتي.

وأكد سموه خلال استقباله في مكتبه بديوان الإمارة اليوم، الجهات المنفذه للمبادرة ممثلة في أمانة المنطقة ، فرع وزارة البيئة والمياة والزراعة ، المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر ، شركة المياه الوطنية ، بأن الإهتمام بالبيئة وزيادة رقعة المساحات الخضراء أصبح ضرورة من أجل مواجهة التغيرات المناخية التي يشهدها العالم، والمساهمة في تحقيق رؤية السعودية 2030 ، في زيادة نسبة الفرد من الرقعة الخضراء، وتحسين المشهد البيئي، ومكافحة مصادر التلوث، ونشر ثقافة الوعي بين جميع شرائح المجتمع بأهمية التشجير والمحافظة عليها، متمنيًا أن تحقق المبادرة أهدافها في المدى المنظور.

من جهته، أوضح مدير عام متابعة المشاريع والخدمات بالامارة المهندس فيصل الغانم أن المبادرة تهدف إلى زراعة أكثر من 140 ألف شجرة من أشجار الظل والزينة المناسبة لبيئة المنطقة خلال هذا العام، حيث ستقوم امانة المنطقة بزراعة ما يقارب 74,300 الف شتلة ضمن برنامجها في تشجير المدن، فيما قدمت شركة المياه الوطنية 10 الآف شتلة، بالإضافة إلى 60 ألف شتلة مقدمة من فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة.

وتضمن نطاق تنفيذ المبادرة المباني الحكومية، والمدارس، ومحطات المعالجة والضخ، والسدود والمدن الزراعية، والمنتزهات والغابات والمراعي، والطرق والمحاور الرئيسية، فيما شملت خطة المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر التي تسعى لتحقيقها حتى عام 2030م بإستهداف زراعة مليون و 400 ألف شتلة موزعة على المنتزهات الوطنية، والغابات الجبلية، والمراعي، والأحزمة الخضراء.

وتركزت رسالة المبادرة على صناعة مستقبل مستدام، يحمي بيئة المنطقة ويسهم في تحقيق أهداف مبادرة السعودية الخضراء ورؤية السعودية 2030 ، عبر الالتزام بزيادة الغطاء النباتي وتقليل مستوى الانبعاثات الكربونية إلى أدنى الدرجات.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى