الأخبار المحلية

زوار “جسور” يطلعون على مؤلفات طبعت على نفقة الملك عبدالعزيز آل سعود

 

سعد الراقي – الدار البيضاء
اطلع زوار معرض جسور الذي تنظمه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالتعاون مع وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في المغرب والذي يقام حالياً في مؤسسة مسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء، على المطبوعات التي طُبعت على نفقة المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود – رحمه الله –

وشاهد الزوار المطبوعات التي طبعت في عهد الملك عبدالعزيز آل سعود على نفقته الخاصة ومنها كتاب البداية والنهاية في التاريخ للحافظ المفسر المؤرخ عماد الدين وكتاب النفحة القدسية والتحفة الانسية منظومة العلامة الشيخ أحمد بن عبدالقادر الحفظي النجدي رحمه الله وكتاب المغنى من تأليف الامام العلامة الحبر شيخ الاسلام أبي محمد عبدالله بن أحمد بن محمد بن قدامه المتوفي سنة ٦٢٠هـ وكتاب الشرح الكبير على متن المقنع للإمام العالم شمس الدين أبي الفرج وكتاب تفسير الحافظ ابن كثير للإمام الجليل الحافظ ابن كثير الدمشقي المتوفي سنة ٧٧٤هـ وكتاب معالم التنزيل تفسير الامام البغوي المتوفي سنة ٥١٦هـ وكتاب ايقاظ همم أولي الأبصار للاقتداء بسيد المهاجرين والأنصار للإمام صالح بن محمد بن نوح المتوفي في المدينة المنورة ١٢١٨هـ والذي طبع في عام ١٣٥٤هـ لأول مرة على نفقة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود – طيب الله ثراه -.

ويهدف المعرض إلى تمكين الزوار من الاستمتاع بمشاهدة العروض المرئية، والتفاعل مع المحتوى التقني، واستخدام الوسائل والتقنيات الإلكترونية الحديثة, حيث يأتي لإبراز جهود المملكة في خدمة الإسلام والمسلمين، ومناصرة قضاياهم، ولاطلاع الزوار بمختلف الشرائح على ما توليه القيادة الحكيمة من العناية بالاسلام والمسلمين، والجهود العظيمة في خدمة القرآن الكريم، وخدمة ضيوف الرحمن القادمين للحرمين الشريفين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى