الأخبار المحلية

حاكم وتخضعله طحاطيح حكام

الكاتب : عبدالله العطيش
سبقت القمة العربية التي أقيمت في المملكة العربية السعودية فعاليات عربية وإقليمية، حيث كشفت عن رغبة عربية فى بناء مواقف تكون قادرة على الصمود وسط الصراع والاستقطاب، خاصة مع وجود تحولات تفرض على الدول العربية اتخاذ مواقف دقيقة وتأتى القمة 32 وسط استمرار التحديات واتخاذها أشكالا جديدة مع استمرار التوترات فى بعض الدول العربية وقال ولى العهد السعودى بكلمته لن نسمح بأن تصبح منطقتنا ميدانا للصراعات، ويكفينا سنوات من الصراع عانت فيها شعوبنا مؤكدا أن المملكة تأمل فى أن تكون لغة الحوار هى الأساس فى الحفاظ على وحدة الدول العربية وأمن شعبها.
وفي لحظة وفاء كما عودنا الشاعر الكبير صعفق الرسلاني لخص في أبيات قليلة مدى حب الشعب السعودي الأبي لولي العهد الأمير محمد بن سلمان حفظه الله . حفظ الله المملكة وشعبها

crossorigin="anonymous">

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى