الأخبار المحلية

جامعة الأميرة نورة تختتم دوري مناظرات الكليات بنسخته الثانية

اختتمت عمادة شؤون الطالبات ممثلة بوكالة الأنشطة في جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، اليوم، دوري مناظرات الكليات باللُّغة العربية بنسخته الثانية، بمشاركة 86 طالبة ضمن 16 فريقًا يُمثل كليات الجامعة.
وجاءت النسخة الثانية من الدوري، الذي استمر خمسة أيام؛ لتنمية مهارات الحوار والإقناع، والاعتزاز باللُّغة العربية، وترسيخ مكانتها كمحور حضاري متفرد، وتطوير ثقافة فن المناظرات لدى الطالبات، بما يسهم في استقطاب نخبة من طالبات الجامعة، وتطوير قدراتهن ومهاراتهن لتمثيل الجامعة محليًا ودوليًا.
وتضمَّن الدوري مناظرات وديّة تمحورت حول أهم المشكلات المجتمعية، والعالمية، والقضايا المعاصرة، منها: مناظرة “معاقبة أولياء الأمور على ممارسات أبنائهم للتنمر على مواقع التواصل الاجتماعي”، ومناظرة “منع استخدام الأكياس البلاستيكية”.
واشتملت المناظرات مواضيع: “الانفتاح على المجتمعات الأخرى انعكس سلبًا على المجتمع المحلي”، و “لا علاقة بين الإنتاجية وساعات العمل اليومي”، إضافةً إلى “زيادة ميزانية البحث العلمي”، و “فرض دعم المحتوى العربي الرقمي على الجامعات”.
وكانت العمادة قد نفَّذت معسكرًا تدريبيًا سبق الفعالية، تضمن حزمة من الورش التدريبية، والمناظرات الودية؛ لتدريب الطالبات على المناظرات، وتعريفهن بأهم عناصرها، وتطوير مهاراتهن الإلقائية واللغوية.
ويعد دوري مناظرات الكليات باللُّغة العربية، حدثاً يجمع الطالبات من مختلف الكليات داخل الحرم الجامعي، بغرض تعزيز مهارات التواصل الفعال، وتقييم المعلومات، والقيادة في المناظرة، وتعزيز المفردات اللغوية.
ويأتي الدوري ضمن جهود عمادة شؤون الطالبات للإسهام في تحقيق الأهداف الإستراتيجية لجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، بما يتواءم مع رؤية المملكة 2030، في العناية باللُّغة العربية بوصفها جزءًا أساسيًا من مكونات الهُوية الوطنية السعودية، إضافةً إلى تعزيز قدرات الطالبات التنافسية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى