أخبار المجتمع

امسية صالون المتنبي الثقافي بمركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي (إثراء)

امينة ابوبكر فلاتة-الظهران

ضمن الفعاليات المتنوعة التي ينظمها؛ أقام ” صالون المتنبي الثقافي ” أمسية استضاف فيها الشاعر/عبدالله المبارك ، كما استضاف منسق العمل التطوعي / الاستاذ/ فهد الفهيد .

وذلك في يوم الاربعاء ١٩ ربيع الثاني ١٤٤٣ الموافق ٢٤ نوفمبر ٢٠٢١ .

 

 

قدم اللقاء الاستاذ المبدع/ عبد الوهاب النامي . 

فقرات اللقاء :

١. مفاهيم العمل التطوعي .

٢. رحلة عبر الشعر . 

افتتح اللقاء بالترحيب بالضيوف والحضور بعبارات تليق بهم ، أورد خلال مقدمتة ابيات من شعر المتنبي :

 “اذا كانت النفوس كبارا ،

تعبت في مرادها الاجسام”

 

 ثم قدم الفقرة الأولى :

(العمل التطوعي) و التي تحدث فيها الاستاذ/فهد الفهيد عن بعض مفاهيم التي تتعلق بالعمل التطوعي وهي :

١. اهمية العمل التطوعي .

٢. ماذا نقصد بالعمل التطوعي .

٣. مهارات هامة للعمل التطوعي. 

٤. ماهي ابرز ملامح التطوع الثقافي .

٥. منصات التطوع .

اعقب هذه الفقرة ؛ مداخلات واستفسارات الحضور .

مدير اللقاء ا.عبدالوهاب النامي ، قدم الفقرة الثانية (رحلة عبر الشعر )

وهي : استضافة الشاعر/ 

/ عبدالله المبارك ، الذي ابحر مع الجمهور في عالم عذب وقدم ابيات شعرية متنوعة منها : القصيدة المفضله الى قلبه بعنوان ؛ 

  “حبرٍ تغلب على اوراق “

ابيات منها :

” وين انت عن حبرٍ تغلب على اوراق.

ما يكتمه صدمه ولو باح صدمه.

راعيه ساحر ما هو محكوم بإحراق.

وان كان يرجم ما هو بالغيب رجمه.

وسط الخلا هايم وقايم ولا فاق.

ما تنتهي حربه ولا السلم سَلمه.

يزهم له الجني ويجني ولا عاق.

مصدّق حروفه ومصكوك ختمه.

ضيق صدور الخلق حقه لِيا ضاق.

واليا انبسط سوق الفرح زاد سهمه. “

 

تميز اللقاء باستحسان وتفاعل من الجمهور .

منسقة العلاقات العامة والنشر الاستاذة / ميعاد سعود ، عبرت عن شعورها بالفخر والسعادة بما يقدمه ” صالون المتنبي ” من برامج ثقافية تهدف الى إثراء الساحة الادبية بحضور الضيوف الكرام ، و عبارات ثناء وامتنان الى فريق العمل على الجهد والتنسيق للامسية المميزة .

مسك الختام ؛ 

قدمت ادارة ” مكتبة المتنبي ” تحت اشراف الاستاذ / عبدالله الغامدي ، شهادات شكر وتقدير الى ضيوف الامسية الاستاذ/ فهد الفهيد ، والى الشاعر / عبدالله المبارك على تلبية الدعوه .

ض

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى