الأخبار المحلية

الهلال يقف أمام تحدٍّ جديد ويقترب من معادلة رقم شبابي

يقف الهلال مع رغبته الجامحة في تدوين الأرقام القياسية الموسم الجاري، أمام تحدٍّ جديد، بالوصول إلى 34 مباراة بلا خسارة؛ لمساواة فريق الشباب الذي وصل إلى ذلك الرقم خلال الفترة بين أبريل 2011 وسبتمبر 2012.

ويواجه الهلال الذي تجنب الخسارة في 33 مباراة، منافسه التقليدي النصر، الجمعة 17 مايو 2024، ضمن الجولة الـ32 من دوري روشن السعودي. ويعول الهلال أن تكون هذه المواجهة بوابته لرفع كأس الدوري بلا خسارة للمرة الثانية في تاريخه “بعد موسم 2010-2011″، بعدما ضمن حسم اللقب في الجولة الماضية أمام الحزم.

وفي حال نجح الهلال في تجنب الخسارة أمام النصر، بالفوز أو التعادل، سيمضي في طريقه للبروز في سلسلة جديدة “تجنب الخسائر” غير سلسلة الانتصارات المتتالية التي سطع فيها واكتسح عبرها الأرقام القياسية السابقة بالوصول إلى 24 انتصارًا متتاليًا.

ويتربّع الأهلي في سلسلة عدم الخسارة بـ51 مباراة خالية من الخسائر، ابتدأها بالفوز على الاتحاد 2-1، وتوقفت عند الخسارة من نجران بالنتيجة نفسها، في فترة زادت عن العامين “763 يومًا”، منذ يناير 2014 حتى فبراير 2016، محققًا عبرها 33 انتصارًا و18 تعادلًا.

وكسرت سلسلة الأهلي تلك، الرقم الشبابي في تجنب الخسارة خلال 510 أيام، منذ انتصار الشباب على الأهلي 2-1 في 25 أبريل 2011، حتى الخسارة من الفتح 4-2 في 2 سبتمبر 2012، وشهدت تلك الفترة 25 انتصارًا للشباب و9 تعادلات.

أما الهلال الذي ابتدأت منه سلسلة الشباب والأهلي “فاز على الشباب 2-1، وعلى الأهلي 1-0 قبل انطلاقتهما في تجنب الخسائر”، فابتدأ سلسلته بعد الخسارة من العدالة 2-0 خلال مايو 2023، محققًا 31 انتصارًا وتعادلين فقط خلال 355 يومًا قبل مواجهة النصر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى