الأخبار المحلية

الذهب يستقر عند 1900 دولار مع ترقب المستثمرين مؤشرات عن الفائدة

ارتفع الذهب اليوم إذ ساعد تراجع طفيف للدولار وعوائد سندات الخزانة الأمريكية المعدن الأصفر على الاستقرار بالقرب من المستوى الرئيس البالغ 1900 دولار مع ترقب المستثمرين مؤشرات من محافظي البنوك المركزية الكبرى بشأن مسار أسعار الفائدة.
وبحلول الساعة (03:24) بتوقيت جرينتش، ارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.1 في المائة إلى 1900.09 دولار للأوقية “الأونصة”، مبتعدا أكثر عن أدنى مستوى في خمسة أشهر الذي سجله الأسبوع الماضي. وزادت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.1 في المائة إلى 1928.60 دولار.
وتراجع مؤشر الدولار من أعلى مستوياته في شهرين، في حين توقف الارتفاع الذي أخذ عوائد سندات الخزانة الأمريكية إلى أعلى مستوياتها في 16 عاما تقريبا، مما قدم بعض الدعم للذهب الذي لا يدر عائدا.
وستحظى ندوة جاكسون هول السنوية للبنوك المركزية في ولاية وايومنج الأمريكية في وقت لاحق من الأسبوع بمتابعة وثيقة بحثا عن أي تلميحات حول رفع أسعار الفائدة، مع التركيز بشكل خاص على خطاب رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي “المركزي الأمريكي” جيروم باول يوم الجمعة.
وأدت البيانات الاقتصادية الأمريكية القوية في الآونة الأخيرة إلى زيادة الرهانات على أن البنك المركزي سيبقي أسعار الفائدة مرتفعة لمدة أطول، ما يقلص جاذبية الذهب.
وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، زادت الفضة في المعاملات الفورية 0.4 في المائة إلى 23.49 دولار للأوقية، وصعد البلاتين 0.1 في المائة إلى 920.04 دولار، في حين استقر البلاديوم عند 1260.23 دولار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى