الأخبار الرياضة

الإيراني فغاني يدير افتتاح كأس آسيا بين قطر ولبنان

أعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم اليوم الأربعاء، قائمة حكام المباراة الافتتاحية في كأس آسيا قطر 2023، التي تقام يوم الجمعة على ستاد لوسيل.

حيث اختير الحكم علي رضا فغاني لإدارة مباراة المجموعة الأولى التي تجمع بين قطر حاملة اللقب ولبنان، وهو يعد من الحكام البارزين في قارة آسيا.

وتنطلق المباراة الافتتاحية عند الساعة 7:00 مساء، وذلك على الملعب الذي يتسع لـ88 ألف متفرج، بافتتاح النسخة 18 من جوهرة بطولات قارة آسيا.

ويساعد فغاني في إدارة هذه المباراة، الحكمان الأستراليان أنتون شكيتينين وآشلي بيكهام، في حين سيكون الثنائي كو هيونغ جين ويون جاي يول من كوريا حكمين رابعين وحكمين احتياطيين على التوالي.

واختير الأسترالي إيفان شون روبرت حكم فيديو مساعد، وستكون الأسترالية كايت جاسويتز أول حكمة تشارك في مباراة بكأس آسيا عندما تتولى مهام مساعد حكم الفيديو.

وستكون هذه المباراة رقم 13 لفغاني في كأس آسيا، خلال ظهوره الرابع بالبطولة، حيث عمل حكما رابعا في أربع مباريات خلال ظهوره الأول عام 2011، وأدار خمس مباريات في نسخة 2015 من بينها المباراة النهائية بين كوريا وأستراليا التي توجت باللقب، وأدار مباراتين في نسخة 2019.

وفاز فغاني بجائزة أفضل حكم في آسيا 2016 و2018، علما بأنه بدأ مسيرته في التحكيم عام 1996، وحصل على الشارة الدولية عام 2008، وقد سجل حضوره بقوة في البطولات العالمية، حيث اختير حكما مساندا في كأس العالم 2014 في البرازيل، ثم أدار أربع مباريات في كأس العالم 2018 في روسيا، من بينها مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع بين بلجيكا وإنجلترا، قبل أن يدير مباراتين في كأس العالم 2022 في قطر.

وشارك فغاني في إدارة مباريات كأس العالم للأندية 2013 و2015، ودورة الألعاب الأولمبية 2016 حيث أدار المباراة النهائية، وشارك في كأس القارات 2017 في روسيا. وعلى صعيد الأندية أدار 66 مباراة في دوري أبطال آسيا، من بينها نهائي نسخة 2014.

وتشهد المباراة الافتتاحية الظهور الأول لنظام التسلل شبه الآلي، الذي سيطبق بهذه النسخة من كأس آسيا، ليكون الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أول اتحاد قاري يقوم بتطبيق هذا النظام في بطولة قارية بمثل هذا المستوى، وسوف يعزز هذا النظام تطبيق نظام حكم الفيديو المساعد بشكل كامل في جميع مباريات البطولة الـ51.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى