الأخبار المحلية

إنطلاق المؤتمر العربي الاوربي الدولي للتغيرات المناخية في مدينة بريشتينا 6 مايو الجاري

القاهرة- أمل محمد أمين

بدأت أمس أعمال المؤتمر العربي الأوربي الدولي للتغيرات المناخية في مدينة بريشتينا –  عاصمة كوسوفا  خلال الفترة من  6 – 9 مايو  2022.
ويعقد المؤتمر برئاسة السفير الدكتور بكر اسماعيل مدير عام الاكاديمية الدبلوماسية بوزارة الخارجية والشتات بجمهورية كوسوفا والدكتور اشرف عبد العزيز امين عام الاتحاد العربي للتنمية المستدامة والبيئة، وذلك لمواكبة  الاحتفال بيوم الارض العالمي الذي يحتفل به العالم في 22 ابريل من كل عام لاظهار الدعم لحماية البيئة والتركيز على القضايا البيئية التي تواجه العالم والدعوة الى التحول لاساليب الحياة المستدامة والتوجه نحو مستقبل افضل مستدام، ويأتي هذا العام تزامنا مع استعداد مصر لرئاسة قمة المناخ كوب 27  والجهود والمبادرات البيئية والمناخية لطرحها خلال الملتقى الدولي الذي سيعقد في شرم الشيخ  في نوفمبر 2022 ، حيث تحرص مصر على تحقيق نقله نوعية في العمل المناخي العالمي، وفي هذا الاطار تعقد الاكاديمية الدبلوماسية بوزارة الخارجية والشتات ووزارة البيئة والتخطيط المكاني بجمهورية كوسوفا ، والاتحاد العربي للتنمية المستدامة والبيئة.
المؤتمر العربي الاوروبي الدولي بعنوان ( اثر التغير المناخي على تدهورالتربة) “المتغيرات والحلول” .
بدأ المؤتمر بكلمة السفير بكر اسماعيل مدير عام الاكاديمية الدبلوماسية بوزارة الخارجية والشتات بجمهورية كوسوفا رئيس المؤتمر ، و قال السفير : “باتت قضية التغير المناخي الأهم لكل دول العالم ولكافة المنظمات الدولية المعنية بقضايا البيئة لتأثيرها بشكل مباشر علي كافة مناحي الحياة وبالأخص تأثيرها السلبى والمباشر على تدهور التربة مما يؤثر علي الغذاء بالنقصان والجودة، فقد حذرت العديد من المنظمات الدولية وعلى رأسهم منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) من تدهور الحالة الصحية للتربة نتيجة التغيرات المناخية المستمرة التي تصل بها إلى حد التصحر والجفاف اللذان يؤثران في دورات العناصر المغذية للتربة مما يهدد خصوبتها وقلة إنتاج المحاصيل والإنتاج الحيواني، حيث يتوقع الكثير من العلماء أن الآثار المترتبة على التغير المناخي سوف تتفاقم بشكل كبير وتتسبب في مزيد من الإضطرابات في الأحوال الجوية بالغة الشدة مثل: حالات الجفاف والفيضانات والموجات الحارة وتوزيع الأمطار على نحو لا يمكن التنبؤ به، وكل ذلك يشكل تهديداً مباشراً على الأمن الغذائي ويمكن أن يجعل الإنتاج الزراعي أمراً صعباً إن لم يكن مستحيلاً، وايضًا يمكن أن يزداد الوضع تفاقماً بفعل تسارع وتيرة إطلاق الغازات الدفيئة في الجو من التربة بما يؤدي إلى الاحترار العالمي، وسوف تتأثر بذلك النظم الإيكولوجية التي تعاني من الحالة السيئة بالفعل، مما يتسبَّب في تدهور حاد للأراضي ويعرِّض الأمن الغذائي العالمي لمزيد من الخطر. لذا كانت أهمية انعقاد هذا المؤتمر للوقوف على مستجدات هذه القضية.
من جانبه قال الدكتور اشرف عبد العزيز – الامين العام للاتحاد العربي للتنمية المستدامة والبيئة ورئيس المؤتمر ،  إن من أهم أهداف المؤتمر الوقوف علي الأسباب المؤدية إلي تدهور الحالة العامة للرقعة الزراعية وكيفية معالجتها، وطرح الرؤي العلمية والبحثية في معالجة قضايا التغير المناخي للحد من آثاره علي التربة الزراعية، مع ضرورة بحث دور مؤسسات المجتمع المدني في تقديم الحلول العلمية للحد من الأعمال الضارة وانتشار الغازات الكربونية المؤثرة علي التربة، والمساعدة في إعداد تشريعات دولية للحفاظ علي التربة وعدم المساس بها.
كما شارك الدكتور مهندس محمد سليمان اليماني رئيس المجلس العربي للطاقة المستدامة ومستشار السويدي اليكتريك والمتحدث الرسمي الأسبق لوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة ، بورقة عمل عن التحول للطاقة المستدامة لتقليل الإنبعاثات.
كما شارك المستشار نادر جعفر رئيس الاتحاد بكلمة في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر ، بحضور كل من الوزير المهندس أسامة كمال – وزير البترول والثروة المعدنية الأسبق ورئيس الهيئة العلمية العليا للإتحاد ، الدكتور صلاح يوسف – وزير الزراعة واستصلاح الأراضي الأسبق ونائب رئيس الهيئة العلمية العليا للإتحاد ،  الأستاذة الدكتورة دعد محمد فؤاد – نائب رئيس الإتحاد ،  الأستاذ الدكتور جمال جمعة – المستشار العلمي للإتحاد والأستاذ ورئيس قسم الحياة البرية بكلية الطب البيطري – جامعة قناة السويس ،  دكتور وليد شتا – مدير المراسم والعلاقات الخارجية بالإتحاد العربي ، المهندس السعيد سيد اللبان – الأمين المساعد للإتحاد للشئون المالية والإدارية. ، و شروق منصور – المدير التنفيذي لمكتب الأمين العام بالإتحاد. ، مهندس محمد أشرف عبد العزيز – عضو منسق بالأمانة العامة بالإتحاد ، ومن دولة الكويت يشارك الدكتور بدر الطويل – نائب رئيس المجلس العربي للطاقة المستدامة – الكويت، والمهندس سالم العجمي – عضو مجلس إدارة المجلس العربي للطاقة المستدامة ، ومن المملكة العربية السعودية ، الدكتور محمد بن عيد السريحي – رئيس المجلس العربي للإبداع والإبتكار بالإتحاد ، الدكتور  فيصل بن فرج المطيري – رئيس مجلس تمكين أبحاث التنمية المستدامة بالجامعات الأفروأسيوية والمشرف العام على مرصد المسئولية المجتمعية بجامعة المجمعة بالمملكة العربية السعودية ، ومن دولة العراق :  الأستاذ الدكتور خالد حسين القيسي – عضو الهيئة العلا للإتحاد وأستاذ الإقتصاد الزراعي بجامعة السليمانية بالعراق ، ومن المملكة المغربية : الدكتورة نور الهدى القروبي – أستاذ باحثة بجامعة الملك محمد الخامس ، ومن المملكة الأردنية الهاشمية :  البروفيسور فايز عبود ضمرة – عضو الهيئة العلمية العليا للإتحاد ورئيس جمعية المخترعين الأردنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى