الأخبار المحلية

إدارة الطفولة المبكرة بمكة تختتم فعاليات مسابقة القاريء الصغير

 

مرفت طيب- مكة المكرمة

احتفلت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة ممثلة بإدارة الطفولة المبكرة باختتام مبادرة مسابقة القاريء الصغير لمرحلة رياض الأطفال للعام الدراسي 1444ه ، على مستوى إدارة التعليم، بحضور المساعدة للشؤون التعليمية لمياء بشاوري ومديرة الإشراف التربوي سلوى باوزير ،ومديرة إدارة الطفولة المبكرة زكية الصبحي، وعدد من قيادات وتربويات تعليم مكة.

وأبانت المساعدة للشؤون التعليمية أن قوة أي مجتمع ورفاهيته مُستمدة من رأس المال البشري لذا كان التركيز على تنمية القدرات البشرية ، وكان هذا جلياً في كافة الخطط التطويرية والبرامج التحويلية، مُضيفةً بأن المملكة العربية السعودية قد ركزت على إعداد المواطن ليكون منافساً عالمياً ولن يكون كذلك الإ إذا كان ممتلكاً لمجموعة من المهارات التي تمكنه من المنافسة المطلوبة ، مؤكدةً بأن الأطفال هم بنيان الأمة ومن يشيدوه حيثُ تتشكل حياتهم بالتربية والتوجيه ولما تعددت الدواخل وأحاطت بهم المتغيرات وغزا أعوادهم الطرية عصر التقنيات والمشتتات عليه اتسعت وتعاظمت المسؤولية وتزايدت التحديات لصناعة المستقبل لغد واعد لهم والذي بدأ برسم خطوط تأسيسية ثابتة وعميقة ومن هنا كانت مبادرة إدارة الطفولة المبكرة بخطة مُحكمه ومراحل متتالية وتكاملية ضخمة مع إدارة الإشراف قسم الصفوف الأولية والإعلام والروضات بهدف البناء التأسيسي الراسخ معرفياًومهارياً بحيث نصنع الطريق المضيء للأطفال ، فالثقافة التعليمية هدف واكساب الطفل مهارات جديدة هدف واتساع المعرفة هدف وبناء الفكر هدف ، مختتمة كلمتها بتقديم الشكر والتقدير للمظلة الداعمة والهميمة لبناء الطفل مديرة الطفولة المبكرة زكية الصبحي ومنسقة المسابقة جيهان بخاري والمشرفة رواد الهذلي والفريق الخلاق من المشرفات والإداريات ومن ساند ودعم من إدارات ومكاتب ولجان التحكيم ، والشكر موصول للأمهات اللاتي كن الداعم الرئيسي لهذا التميز والنجاح .

ومن جانبها مديرة إدارة الطفولة المبكرة زكية الصبحي كلمةً عرفت فيها بمسابقة القاريء الصغير والهدف منها؛ حيثُ تساعد في تنمية مهارات الفهم القرائي لدى طفل المستوى التمهيدي من خلال القراءة الجهرية ، هذا وقد أوضحت الصبحي آلية المسابقة ومراحلها الثلاث التي مرت بها وصولاً للمرحلة الأخيرة بالإدارة والجوائز المرصودة لها ، مُضيفةً بأنه كان هناك عدد كبير من الروضات المشاركات والتي بلغت( ٤١ ) روضة أهلية وحكومية بمشاركة ( ١٠٧) طفل وطفلة على مستوى مكاتب مكة ، مُختتمة كلمتها بشكر مدير إدارة التعليم بمنطقة مكة المكرمة الدكتور أحمد الزائدي الداعم الأول لهذه المسابقة والنتائج التي تحقت منها ، والشكر موصول لرفيقة النجاح بروضات الطفولة والمهتمة بأطفال الروضات دائما مساعدة المدير العام للشؤون التعليمية الأستاذة لمياء بشاوري ، والشكر لمديرة إدارة الإشراف التربوي الأستاذة سلوى باوزير ، ومساعدة مدير إدارة الإعلام الدكتورة منى العتيبي ولكل الإدارات المساندة ومشرفات الصفوف الأولية، ومشرفات إدارة الطفولة المبكرة ومديرات الروضات والوكيلات والمعلمات والشكر لرفيقات وشريكات النجاح الأمهات اللاتي كن نعم الداعم والتميز الذي هم وراءه ، والشكر كذلك لكل من قدم وبذل لإنجاح المسابقة وتحقيق أهدافها .

وعقب ذلك توالت فقرات الحفل والتي شارك فيها أطفال روضتي بشائر الإبداع وأنوار المستقبل الأهلية .

وفي الختام كرمت المساعدة للشؤون التعليمية ومديرة إدارة الطفولة الفائزين والفائزات حيثُ سُلمت لهم الهدايا؛ حيثُ حصل الطفل أنس القرشي من روضة المودة الحكومية والفائز بالمركز الأول على جائزة نقدية بقيمة (300) ريال وشهادة شكر و هدايا عينية وحصل الطفل سلطان يوسف السلمي من روضة الإبداع الحكومية على المركز الثاني وجائزة نقدية (200) ريال وشهادة شكر و هدايا عينية فيما كان المركز الثالث من نصيب الطفلة آلاء عبد الرحمن الغامدي من روضة البر الحكومية والتي حصلت على جائزة نقدية (150) ريال وشهادة شكر و هدايا عينية .

هذا وكما تم تكريم الأطفال الفائزين بالمراكز المتبقية حتى العاشر بجوائز نقدية بلغت (100) ريال بالإضافة لشهادة شكر وهدايا عينية وهم كالتالي : كيان قماش من روضة المسك الأهلية ، فاطمة حسنين من الروضة السابعة عشر ، البتول الأهدل من بشائر الإبداع الأهلية ، خالد العبيد من روضة الود الحكومية ، وبيان ناجي من روضة العلم النافع الأهلية ، وترف الزلفي من روضة الجموم الأولى، وصبا العتيبي من الروضة الرابعة ، وإيلاف الزامل من روضة نبع الثقافة الأهلية ، والطفل عبدالله الطواسي من روضة الأندلس الأهلية ، والطفل محمد السلمي من الروضة الثانية عشر ، والطفل سعيد باسويدان من الروضة السابعة عشر ، والطفلة ترف الثبيتي من روضة أجيال الوفاء الأهلية ، والطفل فيصل الغامدي من الروضة الثانية التطبيقية .

وهدفت المبادرة إلى تهيئة الأطفال للمشاركة في الاختبارات الدولية كاختبار PISA وPIRLS ومشروع تحدي القراءة ، وتنمية مهارات الفهم القرائي لدى طفل المستوى التمهيدي من خلال القراءة الجهرية ، والمساعدة في قياس مدى تعلم الطلاب للعلوم والمهارات الأساسية في مجال القراءة .
يجدر بالذكر أن المبادرة استهدفت أطفال الروضات الحكومية والأهلية المستوى الثالث (تمهيدي) .

وقد مرت آلية المسابقة بثلاث مراحل بدأت المرحلة الأولى منها بتاريخ 29/ 7/ 1444هـ ، على مستوى الروضة وشملت 7 نصوص تأهل خلالها ثلاثة أطفال ، عقب ذلك جاءت المرحلة الثانية بتاريخ 25 / 8 / 1444ه ، على مستوى المكاتب تأهل فيها ثلاث أطفال عبر 10 من النصوص ، والمرحلة الأخيرة بتاريخ 13 / 10 / 1444ه ، على مستوى الإدارة تأهل فيها ثلاثة أطفال تسابقوا حول ( 13 ) نصاً .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى