الأخبار المحلية

أمير منطقة الجوف يشيد بإنجاز و معالجة المشاريع المتعثّرة بالمنطقة

 

سعد الراقي – الجوف

أعلن صاحب السموّ الملكيّ الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف أنّ إمارة المنطقة نجحت بفضل الله ثمّ الدّعم السخيّ من القيادة الرشيدة -أيدها الله – لمشاريع المنطقة إلى إنجاز المشاريع بمنطقة الجوف دون تعثّر، والوصول بنسبة المشاريع المتعثّرة من المشاريع الجاري تنفيذها إلى (صفر‏) .
جاء ذلك خلال ترؤس سموه اليوم, اجتماع الربع الرابع للعام المالي 2023 للجنة التنسيقيّة العليا لدعم ومساندة تنفيذ المشروعات والخدمات بالمنطقة، بحضور جميع أعضاء اللجنة.
واستهلّ سموّه الاجتماع بحمد الله -عز وجل- على ما تحقق في هذا الوطن وما تنعم به هذه البلاد من نعم كثيرة في ظلّ رعاية كريمة ودائمة من القيادة الرّشيدة -حفظها الله- ودعم ومتابعة كل المشاريع التنمويّة بالمنطقة، مؤكّداً عِظم المسؤولية والأمانة التي تقع على عاتق المسؤولين في إنجاز المشاريع التنمويّة بأوقاتها وبالجودة العالية ، وفق مستهدفات رؤية المملكة ٢٠٣٠ ، مشيراً إلى الأثر الكبير الذي سيترتب على ذلك في جودة حياة أبناء المنطقة وتمكينهم ونموّ المنطقة اقتصادياً وسكانياً.
وأشاد سموّه بما قامت به اللجنة التنسيقيّة العليا لدعم ومساندة تنفيذ المشاريع والخدمات بالتنسيق والتكامل مع الأجهزة الحكومية بالمنطقة وإنجازهم المشاريع الرأسمالية المتعثرة في المنطقة وتقليصها من الربع الأول عام 2023 م حتى الربع الرابع من عام 2023م حيث بلغ عدد المشاريع المتعثرة في المنطقة صفر %.
واستعرض الاجتماع عدد المشروعات بالمنطقة التي بلغت 150 مشروعاً، منها 8 مشاريع تحت التّرسية ، وناقش الاجتماع تحليل نتائج توصيات اللجنة التنسيقيّة العليا لدعم ومساندة تنفيذ المشاريع والخدمات خلال ۲۰۲۳م و تحليل مؤشرات أداء تنفيذ المشاريع خلال الفترة من ۲۰۲۳/۱/۱م وحتى ۲۰۲۳/۱۲/۳۱م.
وتطرّق الاجتماع إلى مناقشة مؤشرات المشاريع الحكوميّة وحالة المشاريع بالمنطقة ومحافظاتها، وبحث تذليل المعوقات لاستكمال المشروعات المتأخرة، كما استعرض الاجتماع حالة ونطاق مشروع درء أخطار السيول بمحافظة القريات لحماية جنوب المدينة وقرية العقيلة.
واختتم سموّه الاجتماع بتوجيه الشكر والتقدير لأعضاء اللجنة ولجميع الجهات الحكومية بالمنطقة لدورهم التكاملي وتنسيقهم العالي والمؤسسي والذي نتج عنه تحسين وتعزيز جودة المخرجات والنواتج، مشيداً بما تحقق من نجاح وتميز وجهود في هذا الجانب بفضل الله عزّ وجل ثم بفضل الجهود الكبيرة التي بذلها الجميع وتفانيهم في أداء عملهم الموكل لهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى