الأخبار المحلية

أمير عسير يرعى انطلاق فعاليات الملتقى الثالث لوكلاء إمارات المناطق

 

مرفت طيب- عسير

رعى صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال أمير منطقة عسير، أمس، انطلاق فعاليات الملتقى الثالث لإمارات المناطق للمبادرات والتجارب التنموية، الذي يقام في المنطقة خلال الفترة من 15 – 16 محرم 1445 هـ ، في المدينة الجامعية بالفرعاء بتنظيم من إمار منطقة عسير .

ودشن الأمير تركي بن طلال، بحضور معالي وكيل وزارة الداخلية الدكتور هشام بن عبدالله الفالح ، ووكيل وزارة الداخلية لشؤون المناطق المهندس عبدالله بن عبدالرحمن الربيعة، وأصحاب المعالي والسعادة وكلاء إمارات المناطق، معرض المبادرات التنموية الذي يضم 26 جناحاً للجهات المشاركة من إمارات المناطق والجهات الحكومية قدّمت خلالها عدد من مبادراتها ، التي سعت من خلالها إلى إشراك المجتمع في مسيرة التنمية، وخَلَقَت العديد من الفرص المجتمعية التي أسهمت في تنمية الإنسان والمكان بما يحقق تطلعات القيادة الرشيدة وفق رؤية المملكة 2030 .

ورفع سموه الشكر والتقدير لسمو وزير الداخلية على موافقته لاستضافة منطقة عسير للملتقى الثالث، مرحبا بكافة ضيوف الملتقى، ومشيرًا إلى تميز فكرة الملتقى الذي وجه به سمو وزير الداخلية لتبادل الخبرات وعرض التجارب لإمارات المناطق بما يساهم في تحقيق النهضة الشاملة وتجويد الأعمال.

وأكد أن التنمية هي مشروع وطن، وأن جودة العمل فيها أصبح مطلبا من الجميع، امتثالاً لأوامر وتوجيهات القيادة الرشيدة ـ أيدها الله ـ.

وتناول الحفل المعد لهذه المناسبة عددا من الفقرات تضمنت شرحا عن مسيرة إنجاز مشروع المدينة الجامعية قدمه معالي رئيس جامعة الملك خالد الدكتور فالح بن رجا الله السلمي، حيث أشار إلى توجيه القيادة الرشيدة أيدها الله بإنجاز المشروع، بإشراف مباشر ومتابعة دائمة من سمو أمير منطقة عسير رئيس هيئة تطويرها، حرصًا على مكانة الجامعة في النهضة والتطور بوصفها منارة للعلوم والفكر والثقافة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى